انسحاب قوات الاحتلال التركي من آخر نقطة عسكرية لها بريف إدلب! 

 

غادرت النقطة التركية الأخيرة بمناطق سيطرة الجيش العربي السوري وذلك تنفيذاً لقرارات تركية تقضي بانسحاب نقاطها العسكرية المحاصرة بعد تقدم الجيش السوري، ليصار إلى سحب النقاط التركية وصولاً إلى أخر نقطة بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

 

وقالت مصادر اعلامية إن النقطة التركية التي كانت تتمركز على طريق M5 جنوب مفرق “الدوير” شمال “سراقب” انسحبت مؤخراً، وبذلك يتم إنهاء عمليات الانسحاب التي بدأت لأول مرة في شهر تشرين الأول من العام 2020 الماضي.

 

وأفاد مراسل العالم بدخول نحو 15 آلية محملة بمعدات عسكرية ولوجستية عبر معبر كفرلوسين الحدودي مع تركيا بريف إدلب الشمالي، وتوجهت إلى نقاط المراقبة المنتشرة في جبل الزاوية جنوبي إدلب.

 

وفي سياق متصل بدأت قوات التركية الاسبوع الماضي، التحضير لإنشاء أول نقطة عسكرية في منطقة سهل الغاب بريف حماه الغربي بالتزامن مع تحركات عسكرية على طريق m4.

 

وأفادت مصادر اعلامية محلية عن وصول وفد عسكري تركي لبلدة قسطون في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، تمهيدا لإنشاء قاعدة عسكرية في المنطقة مقرر إقامتها، بحسب المصدر على تلة القرية.

سنمار سورية الإخباري

التصنيفات: _آخر الأخبار,_سلايد,أخبار سورية