مخاوف على محصول القمح المحلي.. والسبب؟

 

كشف رئيس اتحاد الفلاحين ، أحمد صالح إبراهيم، عن وجود تخوف على مصير موسم القمح للعام الحالي، الذي يعتمد قسم كبير منه على السقاية.

 

وقال أن التخوف نابع من عدم هطول الأمطار وعدم توفر مادة المازوت. وقال إن الأمور اليوم لاشك ليست بأحسن حال لجهة تأمين الوقود، ولاسيما المازوت الذي يعتبر ضروريا وأساسيا.

 

وأضاف أن “قطاع الحبوب بحاجة لكل ليتر مازوت حتى لا يتضرر محصول القمح في هذا الوقت، لأنه يجب ري المحاصيل لأن الأمطار لم تسقط خلال الفترة، وقد طالبنا من الحكومة تأمين المحروقات”.

سنمار سورية الإخباري

التصنيفات: _آخر الأخبار,أخبار محلية