ماقصة وصول ٣٥ آلية روسية إلى مطار القامشلي؟

 

أكدت مصادر اعلامية وصول ٣٥ آلية روسية إلى مطار القامشلي غالبيتها من نقطة المراقبة الروسية في مجمع الباقر شمال تل تمر في ريف الحسكة الغربي بعد أن سلكو طريق الخرافي باتجاه مطار القامشلي إثر الانسحاب الجزئي من نقطة المراقبة الروسية من شمال بلدة تل تمر.

 

وأضاف المصدر أن رتلا ثانيا انسحب من قاعدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي نحو نقطة المراقبة الروسية في تل السمن وكشف المصدر أن هذا الانسحاب جزئي و مرحلي وستعود القوات إلى نقاطها بعد وقف الأكراد استفزازاتهم وأنهم لم يخلوا النقاط المذكورة بشكل نهائي.

 

وكشف المصدر أن الانسحاب الجزئي جاء ردا على عدم التزام جماعة “قسد” باتفاق سوتشي وتستمر بقصف الجيش التركي الذي يرد بالقصف في محيط المراقبة الروسية لذلك جاء الانسحاب المرحلي خوفا على حياة الجنود الروس وإبعادهم عن الخطر.

 

وأوضح المصدر أن “قسد” ومن الخطوط الخلفية تستهدف بين الحين والآخر المواقع التركية في عين عيسى بريف الرقة وتل تمر وابو راسين بريف الحسكة ما يدفع القوات التركية بالرد الأمر الذي أغضب الروس سيما أن الأكراد لا ينصاعون ويستجيب ن لمطالب القوات الروسية رغم الاستفزازات.

 

ويذكر أن نقاط المراقبة الروسية انشئت في تلك المنطقة بعد انسحاب القوات الأمريكية وتنتشر على امتداد الحدود السورية التركية منذ نهاية عام ٢٠١٩ لمراقبة وقف إطلاق النار بين “قسد” من جانب والجيش التركي والمجموعات المسلحة المدعومة منه من جانب آخر.

سنمار سورية الإخباري

التصنيفات: _آخر الأخبار,_سلايد,أخبار سورية