توقعات من المصرف التجاري بزيادة حجم الودائع بالعملات الأجنبية

توقعات من المصرف التجاري بزيادة حجم الودائع بالعملات الأجنبية


توقع مدير المصرف التجاري ، علي يوسف، أن يزيد حجم الودائع من العملات الأجنبية، بعد رفع نسبة الفائدة على تلك العملات.

وقال مدير عام المصرف إن جذب الودائع من العملات الأجنبية كان السبب في رفع معدلات الفوائد على القطع الأجنبي لدى المصرف، بعد المرونة التي منحها مصرف سوريا المركزي، حين سمح للمصارف بزيادة معدلات الفائدة على الودائع من العملات الأجنبية بنسبة تتراوح ما بين 1 إلى 2%.

وأعلن يوسف في تصريحات له أن المعدلات الجديدة أصبحت 3.49% للوديعة بالدولار لمدة شهر، و3.67% للوديعة لمدة 6 أشهر، وتصبح 4.49 على الوديعة لمدة سنة، بينما تم تحديد الفائدة على الوديعة باليورو لمدة 6 أشهر بـ 0.7 في المئة، و1.7 في المئة لمدة سنة.

وأوضح أن تلك المعدلات تحسب سنوياً، أي أن تسعير الفوائد يتم باحتساب قيمة الفائدة حسب زمن الوديعة، بعد تقسيمها على 12، فمعدل الفائدة 3.49 بالمئة على الوديعة بالدولار لمدة شهر لا يعني احتساب الفائدة شهرياً، بل تقسم على 12 شهراً.

وكان مجلس النقد والتسليف قرر منذ نحو أسبوعين رفع أسعار الفائدة على ودائع القطع الأجنبي وبحسب الآجال.

سنمار سورية الاخباري – وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله