الجيش السوري يدمر أرتالاً للمسلحين في ريف إدلب الجنوبي

الجيش السوري يدمر أرتالاً للمسلحين في ريف إدلب الجنوبي

استهدفت وحدات الجيش السوري العاملة على محاور ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي أرتالاً وتحركات لمجموعات مسلحة في التمانعة وخان شيخون جنوب إدلب والأراضي الزراعية الواصلة بينهما.

وفي تفاصيل العملية، كشف مصدر عسكري بأن وحدات الجيش كشفت التحركات بعد عمليات رصد واستطلاع استمرت لساعات وتمكنت من تحديد موقعها بدقة والتعامل معها بعدما تمّ إطلاق عشرات القنابل المضيئة على كامل الجبهة الممتدة من بلدة أعجاز جنوب إدلب حتى مدينة مورك بريف حماة الشمالي.

وأضاف المصدر تم إطلاق اكثر من ٤٠ صاروخاً باتجاه الأهداف المعادية وتدميرها بالكامل، حيث كانت المجموعات المسلحة تقوم باستقدام تعزيزات عسكرية لها للمنطقة تحضيراً لهجوم مسلح باتجاه النقاط العسكرية التابعة للجيش السوري.

المعلومات الواردة من داخل إدلب تؤكد مقتل وإصابة عشرات المسلحين وتدمير عشرات الآليات لهم معظهما مزودة برشاشات من جراء الاستهداف.

وفي الوقت نفسه، استهدفت مدفعية الجيش السوري نقاط ومواقع لمسلحين متشددين في بلدة اللطامنة بريف حماة ومعرشورين وتحيايا وجرجناز والفرجة بريف إدلب الجنوبي، وبين المصدر بأن الجماعات المستهدفة تنتمي لما يسمى تنظيم “تحرير الشام”  و”أجناد القوقاز” المقرب من زعيم النصرة “الجولاني”، والذي يعتبر من أكثر الفصائل التي تحتوي على مقاتلين من جنسيات أجنبية.

مقالات ذات صله