بوتين خلال لقائه بومبيو يعرب عن أمله بتغير الوضع في الروسية الأمريكية

بوتين خلال لقائه بومبيو يعرب عن أمله بتغير الوضع في الروسية الأمريكية

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن أمله بأن يتغير الوضع الحالي في العلاقات الروسية الأمريكية ولا سيما في مجال الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي وحل الأزمات الإقليمية ومنع انتشار الأسلحة.

وقال بوتين خلال لقائه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في مدينة سوتشي الروسية : “نأمل بأن الوضع في العلاقات الروسية الأمريكية بدأ بالتغير خاصة في مجالات الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي ومنع انتشار أسلحة الدمار الشامل وحل الأزمات الإقليمية ومكافحة الجريمة المنظمة ومواجهة المشاكل البيئية ومكافحة الفقر في العالم والتهديدات الأخرى وفي بعض المسائل الاقتصادية” مشيرا إلى أن محادثاته الهاتفية مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب مؤخرا “ولدت لديه انطباعا بأن الأخير يعتزم إحياء العلاقات الروسية الأمريكية”.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف أعلن في وقت سابق أن بوتين سيبحث مع بومبيو جملة واسعة من المسائل بما في ذلك الأوضاع في سورية وإيران وفنزويلا وكوريا الديمقراطية.

بدوره أعلن وزير الخارجية الأمريكي عن إمكانية تعاون واشنطن وموسكو في حل الوضع المحيط بشبه الجزيرة الكورية وأفغانستان وغير ذلك من المسائل.

وقال بومبيو: إن لدى أمريكا وروسيا مصالح مشتركة وقضايا يعملان ويتعاونان فيها بصورة مثمرة مشيرا إلى أن محادثاته مع نظيره الروسي سيرغي لافروف كانت “غنية المضمون” وقال: “تحدثنا عن أشياء لا يوجد بيننا اتفاق حولها ولكننا تكلمنا أيضا عن أشياء تتضمن اهتماما مشتركا وإن الرئيس ترامب يرغب في أن نتحدث على هذا النحو بالذات”.

بدورها وصفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا المحادثات بين وزيري الخارجية الروسي والأمريكي بـ”البناءة للغاية” مشيرة إلى أنها تناولت “بدقة” المواضيع “التي لم تؤد في السنوات الأخيرة إلى أي توافق بين نهجي البلدين”.

سنمار سورية الإخباري ـ وكالات

مقالات ذات صله