الكشف عن مصير الجاسوس الذي عمل في الكرملين لصالح أمريكا

الكشف عن مصير الجاسوس الذي عمل في الكرملين لصالح أمريكا

كشف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء، هوية ومصير “الجاسوس” الأمريكي الذي تم الإعلان عنه عبر وسائل الإعلام الأمريكية أنه يعمل في إدارة الكرملين بموسكو.

وقال بيسكوف للصحفيين بهذا الصدد: “ما قيل في الإعلام الأمريكي عن وجود عامل في الكرملين وهو “جاسوس” يعمل للولايات المتحدة بحسب رأيهم، فهو أوليغ سمولينكوف الذي كان يعمل في إدارة الرئيس في الكرملين”.

وأضاف بيسكوف، قائلا: “لقد عمل عدة سنوات لكن تم طرده بعد ذلك بموجب أمر داخلي، ولم يكن منصبه ينتمي إلى فئة كبار المسؤولين بل كان عاملا عاديا”.

وأكد بيسكوف أن “هذا المنصب لم يكن على اتصال بالرئيس على الإطلاق”.

وذكرت “سي إن إن” نقلا عن مصادر استخبارية أمريكية أن المخابرات الأمريكية أسرعت في عام 2017 بإجلاء “مخبر رفيع المستوى من الحكومة الروسية” بعد لقاء الرئيس دونالد ترامب بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، خشية أن يفشي الرئيس الأمريكي أسرار الجاسوس الأمريكي.

سنمار سورية الاخباري – وكالات

مقالات ذات صله