إفتتاح معرض خاص لفن الخيوط الوترية

إستطاع الفنان نهاد عيسى أن يجمع بين الحالة الفنية والحالة الأدبية من خلال لوحات مزخرفة مميزة فيها دقة في العمل ، و قصة وعبرة ،في معرضه الخاص الذي تم إفتتاحه في المركز الثقافي العربي في الميدان تحت عنوان :

“معرض فن الخيوط الوترية”.

 

بحضور السيد وسيم المبيض مديرالثقافة في محافظة دمشق والذي تحدث عن هذا المعرض بقوله : بأنه إحياء التراث من خلال هذا الفن الجميل الذي لم نشاهده منذطفولتنا ،إلى أن رأينا الآن هذا الفن الجميل عاد من جديد، وكل لوحة تتحدث عن قصة تعيد رسم الواقع والأمل والحياة إستطاع الفنان من خلالها أن يثبت حرفيته،

 

وعن خصوصية اللوحات في هذا المعرض أوضح غالب الزغبي مديرالثقافة في محافظة ريف دمشق،أن المعرض يشمل مجموعة من اللوحات منها الوطنية والإنسانية بالنمط التراثي القديم يتم إحيائه من خلال نشاط الفنان وإحساسه ، وأن هناك لمسة جمالية بكل معنى الكلمة لما هو معبر من خلال هذه اللوحات، وهذا طبعا ما أكدت عليه

 

منال النصارمعاون مدير ثقافة دمشق للشؤون الثقافية، بقولها:

” الفنان نهاد إنتقل بنا من الفن النمطي إلى فن فريد من نوعه بعيد عن الريشة والألوان وجاء معرضه اليوم على ضوء إنتصارات تشرين التحريرية.

وفي الختام شرح الفنان التطبيقي نهاد العيسى أن فن الخيوط الوترية الفيلوغرافي يعتمد على تقنية إستخدام الخشبة والخيط والمسمار، ومن خلال العلاقة مابين الخيط والمسمار نشأت علاقة الحب والعشق والإنسجام والهيرموني، و من خلال المسمار والخيط إستطعت أن أبدع لوحات تحكي عدة مناسبات سواء من البيئة أو الطبيعة أو أشكال بشرية ومواقف وطنية أيضا ، كما أتمنى الإهتمام بهذا الفن الراقي لنحافظ عليه من الإندثار .

 

كل التحية للفنان المبدع المنتصر أيضا في عمله وفنه وبصمته الخاصة في الإبداع الوتري.

 

سنمار سورية الاخباري – بدور السوسي – يوسف مطر

 

 

 

التصنيفات: _آخر الأخبار,أخبار سنمار