لقاء ألماني_ سوري لإحياء العلاقات الإقتصادية بين البلدين

ضمن إطار سبل إعادة العلاقات الإقتصادية و التعاون لتلافي الآثار السلبية للعقوبات الإقتصادية على سورية وشعبها ، بحث غسان القلاع رئيس إتحاد غرف التجارة السورية مع الوفد البرلماني الألماني برئاسة فرانك بازيمان رئيس مجموعة الإتصال بسورية في الكتلة البرلمانية لحزب البديل من أجل سورية ,طرق توطيد العلاقات وإزالة العقوبات ، ضمن اللقاء الذي حضره عدد من أعضاء مجلس الشعب السوري والبرلمانيين الألمان.

 

وأكد المهندس محمد حمشو أمين سر الاتحاد وعضو مجلس الشعب ، جاهزية السوريين لمناقشة إعادة العلاقات مع أوربا وخاصة ألمانيا ، مؤكدا على ضرورة إتخاذ الخطوات العملية لإعادة العلاقات الإقتصادية مع ألمانيا، و ذلك يكون برفع العقوبات الإقتصادية .

 

وبدوره رئيس الوفد فرانك بازيمان ، أوضح أنه تم طرح مسألة رفع العقوبات عن سورية أمام البرلمان الألماني وامكانية العمل على تطوير البلد ،وإعادة إعماره من خلال إنشاء لجنة إعادة الإعمار والعلاقات، مؤكدا أن الحزب الذي ينتمي إليه “حزب البديل من أجل المانيا ” مؤمن برفع العقوبات على سورية وإعادة اللاجئين، كما نوه بأن الرئيس بشار الأسد هو من يمثل الحكومة السورية ولايمكن التعامل إلا معه، مشددا على أنهم سوف يتخذون كل الإجراءات الممكنة لإعادة العمل مع الحكومة السورية ومع الرئيس بشار الأسد .

 

سنمار سورية الاخباري – يوسف مطر

 

شارك الموضوع:

التصنيفات: _آخر الأخبار,_سلايد,أخبار سنمار