مشهد في مسلسل ممالك النار يُثير ضجة واسعة!

انتهت أحداث المسلسل التاريخي “ممالك النار” والمكون من 14 حلقة ويعرض على قناة ام بي سي، واستطاع المسلسل منذ بداية عرضه من إثارة الجدل وتحقيق نسبة مشاهدة عالية.

 

وشهدت الحلقة الـ 14 والأخيرة العديد من الأحداث المميزة والحماسية، إذ يتمكن السلطان سليم الأول “الفنان  محمود نصر” من دخول القاهرة بعد عدة مواجهات مع السلطان المملوك طومان باي “الفنان المصري خالد النبوي”، ليبدأ بعدها سليم الأول بمساومة طومان باي من أجل تسليم نفسه مقابل التوقف عن قتل الرهائن.

 

وبهذا الخصوص يقرر طومان باي إنقاذ أهل مصر بتسليم نفسه بعدما خسر شقيقته مريم “الفنانة  ديمة قندلف” بقصف مدفعي، ويُصدر سليم الأول حكمه بإعدام طومان باي بعد يومين.

 

مشهد الإعدام أثار ضجة كبيرة وحالة من الحزن عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يتوجه طومان باي للمشنقة ويقوم بقراءة سورة الفاتحة 3 مرات، ويوجه كلمة إلى مؤيديه قائلًا: “اني راحل ومصر باقية”.

 

وأشعل هذا المشهد حماسة الجمهور والذي ضج بالتعليقات عليه خاصة الجملة التي توجه بها طومان باي إلى مؤيديه.

 

فيما حاز الفنان محمود نصر على إعجاب الجمهور بسبب أدائه المتميز والمذهل وتقديمه دور السلطان سليم الأول والمليء بالتفاصيل الإجرامية والدموية بطريقة مميزة.

 

وعلى صعيد مختلف أثار المسلسل بشكل عام حالة من الجدل فالبعض وجد أن العمل يحمل العديد من المغالطات التاريخية، وان السياسة تدخلت في تزييف التاريخ.

 

سنمار سورية الاخباري

شارك الموضوع:

التصنيفات: ثقافة وفن