وزير النفط يزف بشرى بتحسن واقع الكهرباء وتأمين الغاز المنزلي الاسبوع المقبل

قال وزير النفط علي غانم أن كمية الغاز المنتج في سورية سترتفع بنحو مليون متر مكعب يومياً مع ادخال بئري غاز جديدين في الخدمة خلال الايام المقبلة وستذهب هذه الكمية لمحطات توليد الكهرباء مما سيؤدي لزيادة إنتاج الطاقة الكهربائية.

وبيّن غانم في لقاء تلفزيوني ان كمية الغاز المخصصة حالياً لمحطات التوليد تصل لنحو 12.2 مليون متر مكعب يومياً ووهو يشكل نحو 85% من انتاج الغاز في سورية، بينما تحصل وزارة الصناعة على 7%.

وحول وضع الغاز المنزلي، أوضح غانم ان الانتاج المحلي من المادة يصل الى 600 طن، بينما الحاجة الحالية تصل إلى 1200 طن بزيادة 30% عن الحاجة خلال فصل الصيف، وهو ما ادى لحدوث بعض الاختناقات المترافقة مع عدم انتظام التوريدات نتيجة العقوبات الاقتصادية المفروضة على سورية.

وأضاف، عملنا على اعادة انتظام التوريدات ومن المتوقع خلال الاسبوع المقبل تحسن في الوضع مع زيادة الكميات المطروحة من الغاز المنزلي في مختلف المحافظات.

شارك الموضوع:

التصنيفات: _سلايد,أخبار محلية