X5

حــكــايــة صــورة

في الوقت التي صدحت فيه مآذن الشام حي على الفلاح ردت عليها هامات السنديان حي على النصر

السبت 14 نيسان 2018 Smiley face 22:37

صدحت مآذن الشآم الشامخة كقاسيون بحي على الفلاح فردت عليه هامات السنديان حي على النصر حي على كسر أسطورتهم بضماداتنا لم تكن محض مصادفة بإعلان الله أكبر من أبواق المآذن مع قصف دمشق العاصمة الصامدة كجبلها قاسيون فقد جاءت متزامنة معلنة أن الله أكبر من كل من تسول له نفسه المساس بخير الأرض وأطهرها عدوان ثلاثي على دمشق العروبة وما أشبهه بعدوان مصر ولكن نحن دمشق نحن جول جمال يا القاهرة اليوم كلنا جول جمال هنا دمشق الصمود يا أخوة يوسف فهيهات أن تركع دمشق.

في الرابعة فجراً اطلق العدوان الثالوث على مدينة الياسمين على دفعات من البوارج الأمريكية والفرنسية في البحر المتوسط والبحر الأحمر ومن طائرات نفذت غاراتها من خارج حدود الجمهورية العربية السورية منطلقة من مطارات وقواعد أمريكا في قطر والسعودية والأردن وقبرص وأيضا قاعدة التنف المحتلة كان الهدف منها ضرب مواقع عسكرية وعلمية ومطارات ومخازن أسلحة في محافظات دمشق وريف دمشق وحمص وحماة ولكنهم فوجئوا بالتصدي لهذا العدوان من قبل دفاعات الجوية السورية حيث أسقطت إحدى وسبعون صاروخا وتركت الباقي لتسقط بالخلاء بعد تغير مسارها وتم إصابة مبنى البحوث العلمية في برزة في دمشق وخلف القصف ثلاث جرحى من المدنيين.

الصواريخ الذكية والحديثة التي وصف بها ترامب أصابت صفر أهداف جانب صواريخ الدفاع الجوي السوري فمع إعلاء صوت الحق جعل الله الصواريخ برداً وسلاماً على السوريين وقد تعالت أصوات الأشقاء العرب بين مؤيد يتصف بالخسة ومندد وقف بجانب الحق ولم يهب أمريكا وأذنابها فقد أيّد حلف شمال الأطلسي (الناتو) الضربات فرحبت بها أنقرة وأستراليا وقطر والسعودية والبحرين أما بالنسبة للدول التي ندّدت كوبا وبيلاروسيا فيما رأت فيها موسكو إهانة لرئيسها فلاديمير بوتين وقد كان موقف المقاومة المتمثل بإيران وحزب الله حازما ووعد بالرد المستحق والقصاص.

أما بالنسبة للسوريين ما لبثوا أن نزلوا إلى الساحات ليسطروا أسمى معاني الرجولة والوفاء والنصر وكسر الرهبة معلنين دعمهم لجيشهم ولقائدهم بالاستمرار في عملية النصر ولا نعلم ما تحمل لنا الأيام في طياتها من تبعات لهذا العدوان وعلى أي شكل سيتم الرد عليه إن كان من خلال المزيد من التقدم وتحرير الأرض السورية من أذناب هذا العدوان أو عن طريق الرد المباشر.

سنمار سورية الإخباري

إسراء وليد جدوع

 

شارك هذا الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي العالمية

صفحة للطباعة

الأكثر قراءة في : حــكــايــة صــورة
نغم سلوم .. مهندسة كهربائية 1644 قراءة
دفء قلوبهم ..أشد دفء 1484 قراءة
مرشحة سورية..تطرق أبواب البيت الأبيض؟ 1163 قراءة
سقط كوب الحليب من يدها وأنكسر فصرخ إبنها في وجهها وترك الغرفة غاضبا. فكتبت له رسالة صغيرة. 890 قراءة
طفل ٌ سوري من أفضل لاعبي كرة القدم في ألمانيا 830 قراءة

جميع الحقوق محفوظة لموقع سنمار سورية الاخباري 2015-2018

 

عدد الزوار حاليا: 13574