من هو الراحل بهجت سليمان..” الضابط والسفير”

تقلد السفير السوري السابق الراحل بهجت سليمان عددا من المناصب خلال عقود، وحتى 2014 حين تفرغ للكتابة منذ عودته من الأردن.

 

شغل سليمان، المولود في اللاذقية عام 1949، عددا من المناصب العسكرية والأمنية والدبلوماسية خلال عقود، كان آخرها سفير بلاده في الأردن حتى عام 2014، حين أعلنته المملكة آنذاك “شخصا غير مرغوب فيه”، وهو ما ردت عليه دمشق بالمثل.

ويعد سليمان من الشخصيات الأمنية التي تسلمت مناصب مهمة في عهدي الرئيسين: الراحل حافظ الأسد، والحالي بشار الأسد، كان أهمها رئاسته لجهاز الأمن الداخلي في سوريا برتبة لواء ركن.

 

بعد تخرجه في الكلية الحربية عام 1970، تدرج سليمان في المواقع العسكرية من قائد سرية إلى كتيبة، وفي أوائل الثمانينيات كان قائدا للواء 41 مدرع في الجيش العربي السوري، برتبة مقدم ركن، وشارك في حرب أكتوبر عام 1973، كما شارك في حرب 1982 وكان وقتها برتبة “مقدم ركن” حسب نجله حيدرة:

مطلع عام 2000 بدأ يظهر اسم سليمان للتداول في سوريا بوصفه أحد كبار رجال الأمن المقربين من الرئيس بشار الأسد، وقبيل توليه منصبه رسميا، بدأ يجتمع ببعض المثقفين السوريين في المرحلة التي عرفت بـ “ربيع دمشق” وشهدت عددا من المنتديات التي وجهت انتقادات حادة للسلطة السياسية.

ومع عودته من الأردن، في 2014 التي تم تعيينه سفيرا لبلاده فيها عام 2009، لم يتسلم سليمان أي منصب رسمي، وتفرغ للكتابة عبر مواقع التوصال الاجتماعي، وكانت له زاوية باسم “خاطرة أبو المجد”، “يخوض فيها” معاركه الفكرية كما كان يقول.

يحمل سليمان شهادة دكتوراه في الاقتصاد السياسي منذ عام 1982.

سنمار سورية الإخباري

التصنيفات: _آخر الأخبار,_سلايد,بروفايل