قافلة المساعدات الأرمينية الروسية المشتركة تصل سورية في 22 أغسطس

أعلن وزير الطوارئ الأرميني، فيليكس تسولاكيان، اليوم الخميس، أن قافلة المساعدات الإنسانية المشتركة مع روسيا، ستصل إلى سوريا في 22 أغسطس/آب.

 

قال تسولاكيان، خلال اجتماع حكومي: “أرسلنا 140 طنا من المساعدات الإنسانية محملة بشاحنات، وستصل إلى سوريا في 22 أغسطس/ آب ، وسيقوم ممثلو الجانبين الأرميني والروسي بتسليم الحمولة إلى جمعية الهلال الأحمر السوري، التي بدورها ستقوم بعملية التوزيع”.

 

وكانت روسيا وأرمينيا أرسلتا مجموعة مساعدات إنسانية مشتركة، تزن أكثر من 140 طنا إلى سوريا في 13 أغسطس الجاري. ووفقا لقرار حكومتي البلدين، قدمت المساعدات من قبل المركز الروسي الأرميني للاستجابة الإنسانية.

 

وتتكون الشحنة من 52.5 طن من اللحوم و35 طنا من الأسماك المعلبة و40 طنا من السكر، بالإضافة إلى 14.5 طن من الحصص الغذائية المجففة.

 

وافتتح المركز الإنساني الروسي الأرميني المشترك في ضواحي العاصمة يريفان في شهر مارس/ آذار عام 2016، كجزء من اتفاق إطاري بين حكومتي البلدين، وهو مكلف بمهام دعم عمليات البحث والإنقاذ، وإزالة آثار الزلازل، والانهيارات الأرضية، والجليدية، وإخماد الحرائق، وإيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المنكوبة، إضافة للارتقاء بمهارات خدمات الطوارئ الوطنية.

 

ويقع المركز على أراضي القاعدة العسكرية السوفياتية السابقة في قرية غيتارغيل.

 

يذكر أن الجالية الأرمينية في سوريا تعد واحدة من أكبر الجاليات، حيث وصل عددها قبل بدء الأزمة إلى أكثر من 110 آلاف شخص، يتوزعون في حلب (60 ألف شخص) ودمشق (7 آلاف) واللاذقية وكسب والقامشلي، فيما غادرها بعد الأزمة أكثر من 90 ألف شخص بحسب مصادر مختلفة.

 

وكانت وزارة الخارجية الأرمنية صرحت بأن الجمهورية منحت حق اللجوء لأكثر من 22 ألف مواطن سوري، لتصبح الدولة الثالثة في أوروبا من حيث عدد اللاجئين السوريين، المقبولين بالنسبة لعدد سكان البلاد.ح

 

سنمار سورية الاخباري – وكالات

 

التصنيفات: أخبار سياسية